Heavy Metal Forum

مكتبة الصور

 

مواضيع مختارة


زواج انسي من جنية

اسطورة المستذئب

مصرع وإصابة 7 أشخاص فى حادث تصادم أتوبيس وسيارة ملاكي بطنطا

مطرب وراء مقتل سيدة بالدقهلية.. ذبحها بعد رفضها إقامة علاقة معه

بعد أسبوع على زواجهما كويتي يكتشف خيانة زوجته

سجن كويتيّة 11 عاماً بعد تغريدها من هاتف زوجها

حبس موظف مصري 15 يوما بتهمة التجسس والعمل لصالح الموساد الإسرائيلي

14-6-2013 رائد شرطة دبي تعيد ‬70 ألف دولار لزائرة

عجوز يقطع شرايين يده أمام محكمة

جن يخاطب الشيخ علي الهواء

حريق هائل في شيكاغو يتحول فى غمضة عين الي ساحة جليد

Hacked By Dr.KlvZ

سجن صيدلانية لمدة 5 سنوات

The Exorcist

>

منوعات

صفحة جديدة 1

انتحار | إعدام

سحر وشعوذة

حرائق وتشوهات

مختارات اجرام

مؤثرات الخمر

تقرير أفلام رعب

>





حكمة اليوم


اطلبوا العِلـْمَ ولو في الصين. ‏

>

 
 غرائب عالم الجن .......الأرواح الشريرة

(الأرواح الشريرة)

 

نبذة تاريخية:

 

الاعتقاد بمسؤولية الأرواح الشريرة عن الأمراض مهما كان نوعها قديم من الأزل وقد كانت القبائل البدائية في التاريخ الأول تعزى أي مصيبة تحل بالقبيلة من أوبئة وكوارث طبيعية وقحط ومجاعات إلى هذه الأرواح الشريرة إن لم تكن من فعل آلهتهم الغاضبة والمعاقبة لهم.

وبالمقابل توجد أرواح طيبة مثل أرواح أسلافهم يلجأ إليها أطباؤهم لإلهامهم ومساعدتهم في التخلص من عبث الأرواح الشريرة مع درأ آثار الكوارث والأوبئة ومساعدتهم في التغلب على أعدائهم. كانت هذه الأرواح تفوق الخيال في"مسيبوتيميا القديمة" وكذلك كان الحال في" بابي لونيا القديمة"وقد كان للكهنة طقوس معينة يطردون بها هذه الأرواح من أبدان المرضى تشمل الصلوات وإطلاق البخور والأدعية للآلهة وفي بعض الأحيان تحدى هذه الأرواح وأمرها بالخروج.

كتب الهندوس المقدسة" فيدا" التي وضعت سنة ألف من قبل الميلاد تحدثت كذلك عن هذه المخلوقات الشريرة وكذلك كان الحال في بلاد فارس في القرن السادس قبل الميلاد. الكتب التي ترجع لهذه الحضارات تتحدث أيضا عن طقوس لطرد هذه الأرواح بواسطة الصلوات والمياه المقدسة. ذكر أن"هومر"قد تحدث مع الشيطان،أما" سقراط" فقد وصف المجنون بالذي تحت تأثير الشيطان. وكذلك أكد" أفلاطون".

ورد في كتب العرب عن الجن شيء كثير،وحكاياتهم فيه مشهورة. وكان العرب في الجاهلية يعتقدون بأن الجن هم ملهمو الشعراء والكهان، وحُكي عنهم الكثير في آدابهم الشعبية وبخاصة في كتاب ألف ليلة وليلة.

والجن لدى الإغريق والرومان قسموا ثلاثة أقسام:

القسم الأول: المعبودات مثل زيوس وجوبيتر.

والقسم الثاني: الجن الخاص بكل مدينة؛ فجنّي روما كان مشهورًا وأقاموا له تمثالاً من الذهب. والقسم الثالث: الجن الخاص بكل فرد.

ويكثر ذكر الجن في الآداب الاسكندنافية، ومنهم طائفة تسمى إلفا وطائفة أخرى تسمى ألفينة وهم يسكنون الكهوف وشقوق الصخور، وهم الذين ألقت إليهم المعبودات العلوم والفنون. وفي أوروبا العصور الوسطى كثر الاعتقاد بالجن، وكانوا يقسمونهم إلى سكان الهواء ويطلقون عليهم السيلفا، وسكان النار السلام ندر،وسكان الكهوف الجنوما، والمرميدا سكان المياه. وكان رئيسهم الأعلى أويزون وزوجته تيتانيا.

اشتهر الرومان بطقوس خاصة يلعب الجنس والخمر دورا كبيرا فيها وذلك لتلبيس أنفسهم

 بالشيطان عن طريق دخوله أبدانهم وذلك في حفلاتهم الصاخبة. وانتقلت هذه إلى اليونان القديمة لاحقاً. التقاليد" الشامانية" تعتقد أن الأرواح الشريرة والشيطان مسئولة عن سرقة أرواح المرضى والحلول محلها محدثة مرضه، ويترتب على المعالج الذي يطلق عليه اسم "الشامان" البحث عن هذه الروح المسروقة واستعادتها لصاحبها بعد طرد الروح الشريرة لكي يشفي المريض.

إلى يومنا هذا نجد هذا الاعتقاد" الاستحواذ بالأرواح" منتشرا ليس فقط في دول العالم الثالث بل بين مجموعات في الدول الغربية المتقدمة التي فيها من يؤمن بتناسخ الأرواح،أي أن بعض أرواح الموتى التي كانت تعانى في حياتها أو لحظة مفارقتها للحياة بدلا من أن تصعد إلى السماء تحوم حول الأرض لتحل في جسد جديد محدثة لصاحبه معاناة نفسية وجسدية هائلة. ونتيجة لهذا الاعتقاد فقد انبرى عدد كبير من المعالجين الروحانيين لتخليص هؤلاء المرضى من هذه الأرواح بطقوس خاصة بهم. والجدير بالذكر أن بعض المعالجين النفسيين المعاصرين ابتكروا أسلوباً من العلاج النفسي أسموه "علاج الخلاص من الأرواح". وهذا العلاج غالبا ما يكون تحت التنويم. وهو مشابه لحد كبير لأساليب المعالجين الروحانيين والتي تعتمد لحد كبير على استغلال المعتقدات الخاصة بالمريض.

كتاب العهد الجديد:

تحدث العهد الجديد، كتاب المسيحيين المقدس عن أن سيدنا عيسى u كان يمارس طقوس طرد الأرواح الشريرة من أبدان المرضى تأكيدا لنبوته وكان النبي يأمر هذه الأرواح بالخروج من بدن المريض وان لا تعود مرة أخرى. وقد ذكر بأنه قام بطرد أرواح من بدن مريض دخلت بدورها قطيع من الخنازير التي أسرعت إلى حافة هاوية وسقطت في الماء لتموت. وذكر أن النبي عيسى علم تلاميذه طرد الأرواح من أبدان المرضى. وليومنا هذا تتولى الكنيسة وخاصة الكاثوليكية هذه المهمة. وكتب العهد القديم تحدثت عن تعرض بعض أنبيائه للشيطان.

القرآن الكريم أكد أن من معجزات النبي عيسى u شفاء المرضى بإذن الله بصلواته ودعائه. إلى عهد قريب كان المريض العقلي في أوروبا يعتقد انه شيطان أو ساحر وقد تمت مطاردتهم وقتلهم حرقاً للتخلص منهم. وأخيراً باختفاء هذا الاعتقاد تم التعامل معهم كمرضى وأصبحوا يجمعون في مصحات خاصة لرعايتهم وحمايتهم.

أنشر الموضوع في

نشر الموضوع ' . غرائب عالم الجن .......الأرواح الشريرة . ' فى الفيس بوك نشر الموضوع ' . غرائب عالم الجن .......الأرواح الشريرة . ' فى جوجل نشر الموضوع ' . غرائب عالم الجن .......الأرواح الشريرة . ' فى تويتر نشر الموضوع ' . غرائب عالم الجن .......الأرواح الشريرة . ' فى دليس

 

 



جرائم

صفحة جديدة 1

حوادث سير

جرائم قتل

جرائم اغتصاب

جرائم سرقة

جرائم حرب

جرائم غامضة

>

اعلانات

>

البوم الصور


>

تسجيل الدخول

المستخدم
كلمة المرور

اضغط هنا للتسجيل

>